عاجل

مجلس التمريض البريطاني يعتذر لأسرة طفلة توفيت لنقص صوديوم الدم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اعتبر مجلس التمريض والقبالة البريطاني أنه من الخطأ عدم اتخاذ مزيد من الإجراءات ضد الممرضات العاملات في رعاية فتاة في مدينة لندنديري بأيرلندا الشمالية كانت قد توفيت بسبب نقص صوديوم الدم.

جاء ذلك بعد أن كان المجلس قد ذكر في أكتوبر الماضي أنه ليست هناك حاجة لاتخاذ أي إجراء آخر بعد أن راجع حالات خمس ممرضات وردت أسماؤهن في تقرير التحقيق، وأنه تم علاج أوجه القصور.

ورغم ذلك عاد ليقول الآن إنه يعتذر على مثل هذا القرار.

يشار إلى أنه كان يمكن تفادي وفاة راشيل فيرجسون في عام 2001، مشيرة إلى أن هذا التراجع في موقف مجلس التمريض جاء بعد أن طعنت أسرة راشيل في القرار وزودت جهات التحقيق بأدلة إضافية.

وقالت والدة راشيل: "الأسرة ترحب بالأنباء بأن هيئة التمريض والقبالة عادت أخيرا إلى رشدها وستحقق مع هؤلاء الممرضات، واعتذرت بصورة تامة واعترفت بالأذى الذي لحق بأسرتنا بالقرار الخاطئ الذي اتخذته سابقا".

وكانت راشيل في التاسعة من عمرها عندما توفيت في مستشفى بلفاست الملكي التي نقلت إليها في يونيو 2001 بعد يوم واحد من الخضوع لعملية الزائدة في مستشفى آخر، وتبين من خلال التحقيقات أن راشيل تلقت الكثير للغاية من السوائل وأن الممرضات فشلن في رعاية الطفلة إلى جانب أطفال آخرين توفوا لنفس السبب.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مجلس التمريض البريطاني يعتذر لأسرة طفلة توفيت لنقص صوديوم الدم كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على [الدستور السعيد وقد قام فريق التحرير في الصبح بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

0 تعليق