عاجل

ذوبان الجليد في القطب الشمالي يطلق 100 ألف طن من مسببات الأمراض الضارة | دراسة – بوابة الصبح

0 تعليق ارسل طباعة

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
ذوبان الجليد في القطب الشمالي يطلق 100 ألف طن من مسببات الأمراض الضارة | دراسة – بوابة الصبح, اليوم الاثنين 21 نوفمبر 2022 08:58 صباحاً

الإثنين 21/نوفمبر/2022 - 08:44 ص

أظهرت دراسة جديدة، أن ذوبان الجليد في القطب الشمالي، يمكن أن يطلق 100 ألف طن من مسببات الأمراض الضارة في الأنهار والبحيرات، وفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

ذوبان الجليد يطلق آلالاف الأمراض الضارة 


وحذرت الدراسة الجديدة، من إمكانية إطلاق أكثر من 100 ألف طن من الميكروبات في الأنهار والبحيرات مع ذوبان الأنهار الجليدية في العالم.

وفحص الباحثون في دراستهم المياه الذائبة السطحية، لثمانية أنهار جليدية في جميع أنحاء أوروبا وأمريكا الشمالية، وموقعين في غرب جرينلاند، وذلك باستخدام نموذج مناخي، قدر الباحثون تأثير الارتفاع المعتدل في انبعاثات الكربون.

وكشفت نتائجهم أن أكثر من 100000 طن من الميكروبات، يمكن أن تنطلق من الأنهار الجليدية وتدخل إلى البيئة الأوسع.

0.56 مليون طن متوسط الميكروبات الداخلة للأنهار 

وهذا يعادل متوسط 0.65 مليون طن سنويًا من الميكروبات، التي تدخل الأنهار والبحيرات والمضايق والمحيطات عبر نصف الكرة الشمالي على مدار 80 عامًا مقبلة.

وقالت الدكتورة تريسترام إيرفين فين من جامعة أبيريستويث، إن ذوبان الأسطح الجليدية الجليدية يستضيف مجتمعات ميكروبية، نشطة تساهم في الذوبان والدورة الكيميائية الجيولوجية الحيوية، وتغذي النظم البيئية في المصب، لكن هذه المجتمعات لا تزال غير مفهومة بشكل جيد.

وأضافت: على مدى العقود المقبلة، تعني توقعات ذروة المياه، من الأنهار الجليدية الجبلية على الأرض أننا بحاجة إلى تحسين فهمنا لحالة، ومصير النظم البيئية على سطح الأنهار الجليدية.

وتابعت: من خلال فهم أفضل لتلك الصورة، يمكننا التنبؤ بشكل أفضل بتأثيرات تغير المناخ على الأسطح الجليدية، والكيمياء الحيوية بالمياه.

وأردفت: يعتمد عدد الميكروبات المنبعثة بشكل وثيق على مدى سرعة ذوبان الأنهار الجليدية، وبالتالي إلى أي مدى نستمر في تدفئة الكوكب.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق